هذه حقيقة وفاة عادل إمام

وصلت شائعة الموت إلى نعوة وفاة عادل امام وإعلان وفاته وهو حي يرزق، في مفارقة غريبة بعد أن نشرت صفحة تحمل اسمه على موقع التواصل الإجتماعي "فيسبوك"، وتضم الملايين من محبيه.


ونشرت الصفحة المزعومة "عادل امام" على "الموقع الأزرق" بخبر وفاة النجم المصري، ما أثار حزن جماهيره وأثار بلبلة دفعته إلى الخروج والرد على هذه الشائعة.

وأكد إمام أنه بصحة جيدة، ويقضي إجازة عائلية في الساحل الشمالي، قائلاً: "أنا لسه عايش، ماتخافوش".

وأشار إلى أن الصفحة التي تخطى عدد متابعيها 11 مليون مستخدماً لا تمت له بأي صلة، إضافة إلى نشرها الكثير من الأخبار الكاذبة عنه.

التعليقات


إضافة تعليق